السبت , يوليو 20 2024 الساعة 22 39
آخر الأخبار
الرئيسية / الأخبار / تقارير وحوارات / وقفات تضامنية مع غزة في مأرب وتعز وصنعاء وتنديدا بجرائم الاحتلال الاسرائيلي.

وقفات تضامنية مع غزة في مأرب وتعز وصنعاء وتنديدا بجرائم الاحتلال الاسرائيلي.

 

متابعات الوطن نيوز- يمن ديلي نيوز

شهدت عدد من المحافظات اليمنية، الجمعة 5 يوليو/تموز، وقفات احتجاجية تضامناً مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وتنديدًا باستمرار جرائم الإبادة الجماعية في القطاع منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2023، والصمت الدولي والعربي المطبق.

ففي محافظة مأرب (شمالي شرق اليمن) احتشد المئات من المواطنين في وقفة احتجاجية نصرة لغزة، دعت إلى ضرورة تكاتف الجهود الدولية لإجبار الاحتلال الإسرائيلي على الوقف الفوري للعدوان على الشعب الفلسطيني، وإيصال المساعدات إلى قطاع غزة المحاصر بصورة عاجلة.

وأدان بيان للوقفة وصل “يمن ديلي نيوز” نسخة منه بأشد العبارات “إقرار المجلس الأمني الصهيوني توسيع الاستيطان في الضفة الغربية. وقال إن “هذه الإجراءات الفاشية تتطلب موقفا فلسطينيا موحدا لرفضها والتصدي لها ومواجهة سياسات حكومة المتطرفين الصهاينة بقوة وحزم”.

وطالب المشاركون في الوقفة التضامنية، التي أقيمت وسط مدينة مأرب عقب صلاة الجمعة، المجتمع الدولي بـ“اتخاذ خطوات جادة وسريعة لتفادي انزلاق المنطقة إلى دائرة جديدة وغير مسبوقة من الصراع الدامي في ظل تصاعد المؤشرات الدالة على ذلك”.

ودعا بيان الوقفة “المجتمع الدولي ومجلس الأمن بالتحرك العاجل لوقف هذه الإجراءات الهادفة بالتأكيد لتصفية قضية الشعب الفلسطيني المقاوم والاعتداء على حقه السيادي في أرضه وتقرير مصيره”.

وجدد المشاركون الدعوة لكل الشعوب “بضرورة رفع مستوى الدعم والتضامن والمساندة المستمرة للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة وعلى مختلف الأصعدة”.

واستنكر المتظاهرون “استمرار الاحتلال في إغلاق معاير قطاع غزة كافة والإمعان في حرب التجويع التي باتت تهدد مئات الآلاف بالموت جوعًا وعطشًا، في انتهاك صارخ لكل القوانين الإنسانية والمواثيق الدولية”.

ودعا المشاركون في الوقفة التضامنية “الضمير الإنساني للاستيقاظ من نومه، وممارسة أقصى الضغوطات لفك الحصار ومن الشعب الفلسطيني بمقومات الحياة قبل أن تحل بالعالم وصمة عار لن يمحوها الزمن”.

وأكد البيان أن استمرار الاحتلال في إغلاق معابر قطاع غزة كافة والإمعان في حرب التجويع التي باتت تهدد مئات الآلاف بالموت جوعا وعطشا، هو انتهاك صارخ لكل القوانين الإنسانية والمواثيق الدولية”.

تعز

وشهدت مدينة تعز (جنوب غرب اليمن)، مظاهرة شعبية، تضامنا مع الشعب الفلسطيني، وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة للشهر التاسع على التوالي.

وندد الآلاف المحتجون الذي احتشدوا في شارع التحرير الأسفل وسط تعز، للتضامن مع غزة، بالمجازر البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيمات للنازحين بمدينة رفح، والتي أسفرت عن سقوط مئات الضحايا والجرحى من المدنيين.

ورفع المتظاهرون الأعلام اليمنية والفلسطينية، وشعارات بينها: “تجويع أطفال غزة وصمة عار في جبين العالم”، و”المقاطعة الشاملة للكيان الصهيوني واجب على كل عربي ومسلم”.

كما رددوا هتافات منها “إسرائيل أم الإرهاب.. والقانون الدولي غاب”، و”قولها وبأعلى صوت.. مع غزة حتى الموت”، بحسب مراسل الأناضول.

كما ندد المتظاهرون باستمرار الحصار الذي يفرضه الحوثيون على مدينة تعز والتي شهدت فتحا جزئيا للحصار بعد فتح طريق الحوبان جولة القصر، مطالبين بسرعة فتح بقية الطرقات والخطوط الرئيسية المغلقة في تعز منذ قرابة عشر سنوات، معتبرين أن هذه الجريمة تتشابه مع جريمة حصار جيش الاحتلال لغزة.

صنعاء

وفي العاصمة صنعاء الخاضعة لجماعة الحوثي المصنفة إرهابيا، شهدت وقفة احتجاجية، أقيمت في ميدان السبعين تضامنا مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، ورفعت بكثافة شعارات الصرخة الخمينية وصور زعيم جماعة الحوثي.

ومنذ 9 أشهر تشن إسرائيل حربا مدمرة على غزة بدعم أمريكي مطلق، خلفت أكثر من 125 ألف قتيل وجريح فلسطينيين، معظمهم أطفال ونساء، وما يزيد عن 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة عشرات الأطفال.

وتواصل تل أبيب الحرب متجاهلة قراري مجلس الأمن الدولي بوقفها فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية باتخاذ تدابير لمنع أعمال الإبادة الجماعية، وتحسين الوضع الإنساني المزري بغزة

شاهد أيضاً

منصة خاصة بـ “تعقب” الجرائم المنظمة تكشف الكيانات والشركات المالية والتجارية السرية المتصلة بزعيم الحوثيين.

  كشفت منصّة تعقّب الجرائم المنظّمة وغسل الأموال في اليمن (P.T.O.C) معلومات ووثائق خاصة بتأسيس ...