الإثنين , فبراير 6 2023 الساعة 05 51
الرئيسية / الأخبار / شؤون محلية / الفن تجسيد للهوية (1)

الفن تجسيد للهوية (1)

 

 

سميرة الفهيدي

(وقف شقولك صباح الخير ياقمري على الحلا والتحافة كم شكون صبري) ويعتبر اللون التعزي متفرداً في بساطة الكلمة وعذوبة اللحن فهو ينتمي الى العامية المفصحة وليس إلى اللهجة الدارجة البحته ويرى الباحث والاديب عبدالوهاب سنيين بانه متميز في الساحة اليمنية وانه لون جديد ومدرسة غنائية لها خصوصيتها .

بينمايرى البعض ان اللون التعزي وجد منذ زمن بعيد واستدلوا بالقصائد الغنائية لابن علوان كالتي غناها ايوب طارش (احبابنا في جيرون ) وكذلك فن الملالاة الذي تتميز به الحجرية منذ القدم.

وقد عبرت الاغنية التعزية باللهجة الحجرية إلى محافظات اخرى وغناها مطربين مثل اسكندر ثابت واحمد قاسم وقد جُسدا اللون التعزي في غناء الفنان عبد الباسط وايوب طارش التي كانت الحانهم مستوحاه من التراث التعزي والذي يرى البعض انهم مؤسسين لمدرسة تعزية جسدت حظور وعطاء مغدق للحفاظ على الهوية فالشعوب تتجسد هويتها في الأبعادالادبية والثقافية كما يعتبر الجانب الفني اهم الموحدات الوطنية ولذلك فان التجديد ومواصلة المسار الفني هو ضرورة للحفاظ عليه من الاندثار…

شاهد أيضاً

وكيل مأرب يبحث توسيع التدخلات الإنسانية للهلال الأحمر الكويتي في المحافظة..

ناقش وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، اليوم، مع مدير عام جمعية الهلال الأحمر الكويتي ...